حفل تسليم شواهد للمشاركين في الدورات التكوينية الخاصة بنظم السلامة الصحية


في إطار المجهودات التي تبذلها غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة من أجل تنظيم القطاعات المهنية وتعميم الأساليب العصرية للممارسات المهنية، نظمت الغرفة يوم الخميس 27 يناير 2022 بالمقر المركزي للغرفة حفلالتسليم شواهد للمشاركين في الدورات التكوينية الخاصة بنظم السلامة الصحية في إطار البرنامج الوطني لتأهيل المهن السوسيو اقتصادية -قطاع الدواجن.

ترأس هذا اللقاء السيد حسن صاخي، رئيس الغرفة، بحضور السيد رشيد سامي، النائب الثالث للرئيس و السيدين محمد أوفالك و نبيل العناقي على التوالي رئيس لجنة التجارة و رئيس لجنة التكوين بالغرفة. كما حضر هذا اللقاء رئيس الفيدرالية الوطنية للمخترعين والمجددين المغاربة ورئيس جمعية الدواجن بالجملة والتقسيط بالإضافة إلى ممثل المعهد الوطني للصحة.

في كلمته الترحيبية، أكد رئيس الغرفة على أهمية التكوين المستمر الذي يعد وسيلة أساسية لتعزيز التنافسية لدى التجار و المهنيين وتنمية قدراتهم المهنية والمعرفية من أجل تمكينهم من مسايرة التطورات التكنولوجية والوسائل الحديثة للإنتاج والتسويق والتنظيم.

كما أشار إلى أن الإستراتيجية التي تنهجها الغرفة تولي اهتماما خاصا للتكوين المستمر منذ سنين خلت من خلال تنظيمها للعديد من الدورات التكوينية الموجهة على الخصوص للمهنيين و التجار، كما بادرت منذ سنة 2019 إلى إحداث معهد متخصص في التدبير و التجارة أدرجت في مناهجه العلمية التكوين المستمر الموجه لتأهيل مختلف المهن التجارية.

استفاد من الدورات التكوينية الخاصة بنظم السلامة الصحية في إطار البرنامج الوطني لتأهيل المهن السوسيو اقتصادية قطاع الدواجن ما يناهز خمسون متدربا يعملون في قطاع الدواجن.

و تمحور البرنامج التدريبي بشكل أساسي حول القواعد الأساسية للتنظيف، التطهير والتعقيم وكذا الممارسات المعتمدة في مكان العمل.

من جهة أخرى استفاد مهنيو قطاع الدواجن من التكوين في المبادئ الأساسية للمعايير المعتمدة في هذا المجال على الصعيد الوطني وكيفية إعادة تدوير المخلفات و النفايات.

و جدير بالذكر أن معهد التجارة والتدبير التابع لغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة فتح أبوابه ابتداء من السنة الدراسية 2019-2020، متخصص في تكوين تقنيين في ميداني التجارة وتسيير المقاولات وكذا تنظيم دورات التكوين المستمر لفائدة مهنيي القطاع الخاص وكذا العام. وقد تقرر إحداثه في إطار دعم سياسة القرب التي تنهجها الغرفة لا سيما في مجال التكوين المستمر وكذا تغطية حاجيات مقاولات الجهة فيما يخص بعض التخصصات كالمحاسبة

والتجارة.

 


حفل تسليم شواهد للمشاركين في الدورات التكوينية الخاصة بنظم السلامة الصحية