يوم إعلامي حول : " المقتضيات الجديدة لقانون المالي برسم سنة 2018

 

نظمت ملحقة غرفة التجارة والصناعة والخدمات للقنيطرة، بشراكة مع الجمعية المهنية للمحاسبين بجهة الغرب وبتعاون مع المديرية الإقليمية للضرائب، يوما إعلاميا حول موضوع : "المقتضات الجديدة لقانون المالية برسم سنة 2018" وذلك يوم الأربعاء 21 فبراير 2018 على الساعة الثانية بعد الزوال بمقر الغرفة بالقنيطرة.                                               

 

قام بتنشيط هذا اللقاء الذي ترأسه السيد عبد الكريم شهيد، نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط-سلا-القنيطرة،السيد المدير الإقليمي للضرائب والسيد الحمومي رئيس الجمعية المهنية للمحاسبين بالغرب بمشاركة مايقارب 180 منتسب موزعين مابين مقاولات وخبراء محاسبين ومستشارين قانونيين وتجار.

 

والهدف من هذا اليوم هو تقديم أهم المقتضيات التنظيمية والضريبية التي جاء بها قانون المالية لسنة 2018 والتي ترتكز على أربعة عناصر أساسية تتمثل في دعم القطاعات الاجتماعية، دعم التصنيع ، دعم الاستثمار العمومي ودعم الاستثمار الخاص والمقاولات الصغرى والمتوسطة، ودعم ومواصلة سياسة تنزيل الجهوية المتقدمة ومواصلة إصلاح نظام الحكامة وإصلاح الإدارة.

 

خلال هذا اللقاء تم عرض أهم المقتضيات الضريبية الجديدة، كما تمت الإشارة إلى مجموعة من الإعفاءات المتعلقة بالضريبة على الدخل، والتي تهم إعفاء التعويضات المعمول بها في إطار مسطرة التحكيم في نزاعات الشغل، من الضريبة على الدخل، بعدما كان القانون سابقا يكتفي بالإعفاء من تلك الضريبة  بالتعويضات عن الأضرار.

 

وفيما يخص الضريبة على الشركات، يشار إلى أنه  تم الاعتماد ولأول مرة بنظام الجدول التصاعدي عوض جدول الأسعار النسبية المطبق حاليا، مما سيضخ إمكانات مالية خاصة على مستوى المقاولات الصغرى والمتوسطة، كما سيعمل على دعم الاستثمار الخاص والتحفيز على خلق فرص الشغل، إضافة إلى التشجيع على دعم إعادة هيكلة المؤسسات الصغرى والمتوسطة ودعم ديمومتها.  

 

وقد تخلل العرض عدة مداخلات ساهمت في إغناء النقاش  وكدا بعض التساؤلات التقنية التي تمت الإجابة على جلها من طرف منشطي هذا اللقاء.