قطاع الدواجن بجهة الرباط موضوع يوم دراسي نظمته غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات جهة (ر.س.ق

بمبادرة من لجنتي التجارة و التنشيط الاقتصادي و الفدرالية الوطنية للمخترعين و المجددين المغاربة، نظمت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط - سلا – القنيطرة ، يوما دراسيا وتحسيسيا حول:  "تنظيم قطاع الدواجن على صعيد الجهة".و ذلك يوم الجمعة 24 مارس 2017بمقرها .

 

  و ذلك بهدف تأهيل و تحسيس التجاروالعاملين في قطاع الدواجن بضرورة وأهمية تطوير وتحسين قدراتهم و تأهيلهم لرفع إنتاجيتهم، وضمان سلوكات و ممارسات مهنية وصحية، وبالتالي إحداث نقلة نوعية في تطوير هذه المهنة، من ممارسات تقليدية إلى ممارسات عصرية وذات جودة عالية.

 

في الكلمة الافتتاحية للسيد عبد الله عباد، رئيس الغرفة، و التي تليت نيابة عنه من طرف السيد نبيل النوري، رئيس لجنة التنشيط الاقتصادي حث فيها على تأهيل و تنظيم عمليات ذبح الدواجن ، بحيث أضحى ضرورة ملحة مبرزا أن الطبيعة غير المهيكلة لهذا المسار و خاصة عملية الذبح التي لا تطابق الضوابط الصحية و أماكن الذبح الصناعية و التقليدية غير المراقبة و التي لها تأثير سلبي على البيئة و على المستهلك، كما أكد على أن السلامة الصحية لهذا القطاع تبقى في صلب الانشغالات الرئيسية للمستهلكين و السلطات المختصة في سلامة و صحة المواطنين.

 

أكد السيد محمد أوفالك، رئيس لجنة التجارة بالغرفة على ضرورة تنظيم قطاع الدواجن الذي يعد من القطاعات المهمة بالجهة على المستوى الاقتصادي و الاجتماعي العام ، و ذلك بتأهيل أماكن ذبح الدواجن مما يمكن من حماية صحة الأفراد مذكرا في هذا الصدد بأن مهني القطاع عليهم الاستفادة من التكوين في هذا المجال و الاستفادة من الأساليب العصرية المعتمدة في هذا القطاع.

 

في كلمة السيد المديرالجهوي للغرفة بالنيابة، دكر بأهمية قطاع الدواجن في الجهة و ذلك لتشغيله يد عاملة مهمة و تحقيق أرقام معاملات جيدة ، مؤكدا على أن هذا القطاع في حاجة إلى تنظيم و تطوير و عصرنة أكثر، مؤكدا على دور الغرفة و استعدادها لمساعدة المهنيين على التنظيم و التأطير و التأهيل المطلوب.

 

و في تدخله  أعطى الدكتور محمد بنحدو ، ممثل المكتب الوطني للسلامة الصحية (ONSSA)  توضيحات بخصوص الفصل 99/49 المتعلقة بالسلامة الصحية للدواجن و الذي يضم ترسانة مهمة من القوانين تسهر على تنظيم مجال الدواجن بشكل فعال و تراعي ضوابط السلامة في كل المحطات التي تمر منها قبل و صولها الى المستهلك في ظروف صحية و سليمة تراعي شروط السلامة.

و قد عرف اللقاء نقاشا هاما حول المساحة المخصصة لأماكن الذبح و الضوابط الصحية و تأهيل القطاع و تكوين و تحسيس المهنيين.

 

  من بين أهم التوصيات  التي خلص إليها اللقاء :

  • ضرورة مواكبة و تطوير قطاع تربية الدواجن بالجهة،
  • مراقبة الضيعات غير المرخصة و متابعة أصحابها،
  • إجراء دراسة بتعاون مع جميع المصالح المختلفة ( الفلاحة ، الصناعة ، الصحة ) و مختلف العاملين بالقطاع،
  • خلق لجان لمراقبة و متابعة الرياشات المعصرنة،
  • تنظيم أيام تحسيسية لفائدة المهنيين في الرياشات.

  

 


يومدراسي حول موضوع: "تنظيم قطاع الدواجن على صعيد الجهة".