مشاركة الغرفة في أشغال المؤتمر الخامس حول تمويل الجهات المانحة،المؤسسات المصرفية وإمكانيات الدعم المالية الجديدة القاهرة - مصر

من 15إلى18 يونيو 2019 بالقاهرة : شاركت الغرفة الجهوية في شخص السيد عزيز هيلالي،نائب رئيس الغرفة والسيد علي بن علي،أمين المال بالغرفة ، في فعاليات المؤتمر الخامس حول تمويل الجهات المانحة،المؤسسات المصرفية وإمكانيات الدعم المالية الجديدة المنظمة من طرف جمعية غرف التجارة والصناعة والخدمات لدول البحر الأبيض المتوسط « ASCAME » والاتحاد الأوربي و « UR »   « EBSOMED » والاتحاد العام لغرف التجارة المصرية « FEDCOC » والغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة « AHK » والكنفدرالية المصرية الأوربية لرجال الأعمال « CEEBA » تحت رعاية الدكتور مصطفى المدبولي ،رئيس وزراء جمهورية مصر العربية .

 

ساهم أعضاء وفد الغرفة بمداخلات حول النسيج المقاولاتي بالمغرب بصفته رافعة أساسية لخدمة التنمية الاقتصادية ودور غرف التجارة والصناعة والخدمات في تنشيط في دعم وتطوير الاقتصاد الوطني وكذلك تقريب المقاولة المغربية من  المؤسسات المماثلة على المستوى الوطني والجهوي والدولي وكذلك المؤسسات البنكية والداعمين الماليين من اجل تطوير أدائها ورفع تنافسيتها وتأهيل مواردها البشرية والمالية .ومن النقط التي دافع عنها الوفد بقوة عدم استفادة المقاولة المغربية من برامج التمويل الدولية مقارنة مع باقي دول البحر المتوسط على اعتبار أن هذه الأخيرة أبانت عن كفاءتها العالية وتنافسيتها الكبيرة وخبرتها المتميزة وبالمقابل تعاني من صعوبة الحصول على التمويلات والدعم المالي من المؤسسات البنكية والتمويلية الأوربية وخاصة من الاتحاد الأوروبي .

 

تمحوربرنامج المؤتمر في يومه الأول  حول ورشتين ،الأولى خاصة بإشكالية الوصول إلى التمويل ،حضرها مجموعة من ممثلي مؤسسات الدعم وبرامج الدعم المالي على المستوى الدولي،والثانية همت دور BSO في تشجيع تموين التعاون الثلاثي وفرص التمويل.

 

في اليوم الموالي،انعقدت ثلاث جلسات تمحورت أشغال الأولى حول تمويل المؤسسات الصغرى وخطوط الائتمان التفضيلية،والثانية حول الشركات الصغرى والمتوسطة غير المصرفية وإجراءات التمويل الجديدة، أما الجلسة الثالثة فقد خصصت لموضوع تقديم عروض المانحين والمرافقة والمواكبة التقنية.

 

اختتمت فعاليات المؤتمر بجلسة تم الاتفاق من خلالها على ضرورة تفعيل اتفاقيات الشراكة بين كافة الأطراف والبحث في سبل استفادة المقاولات الصغرى والمتوسطة من الدعم المالي من طرف مختلف المانحين وتبسيط المساطر والإجراءات.

 

على هامش فعاليات الحدث ،أجرى الوفد الممثل للغرفة الجهوية،عدة لقاءات عمل مهمة :

 

أولها لقاء عمل مع السيدة Bianca Mozer Schonborn مسؤولة عن العلاقات المؤسساتية بالأمانة العامة لجمعية غرف التجارة والصناعة والخدمات لدول البحرالابيض المتوسط « ASCAME » حيث أكد الطرفين على ضرورة الالتزام بعلاقات الشراكة وتفعيل القرارات التي تخص الغرفة الجهوية من ضمنها دعم تنظيم معرض الكوسمتيك المزمع تنظيمه سنة 2019 والذي تم تأجيله مرتين ،عبرت ممثلة ASCAME عن الاستعداد الكامل للتعاون مع الغرفة لتنفيذ كل مضامين اتفاقيات الشراكة والتي تم تأجيل البث فيها إلى حين تنظيم لقاء مع السيد رئيس الجمعية.

ثاني لقاء كان مع السيد أحمد  أحمد الوكيل،رئيس جمعية غرف التجارة والصناعة والخدمات لدول البحر الأبيض المتوسط « ASCAME » ورئيس الاتحاد العام لغرف التجارة بمصر ورئيس غرفة التجارة بالإسكندرية كانت فرصة كذلك قدم من خلالها الوفد المغربي التهاني للسيد الرئيس بمناسبة إعادة انتخابه رئيسا لغرفة الإسكندرية، تمحورت النقط المطروحة للنقاش حول دعم غرفة جهة الرباط-سلا-القنيطرة التي تواكب بشكل جدي أنشطة الجمعية والتي تحتاج إلى المساندة الفعلية لانجاز بعض مشاريعها خاصة مايتعلق بالترويج التجاري والتكوين المهني، الدعوة التي تم التجاوب معها من طرف ممثلي الجمعية خاصة مشروع الكوسميتيك الذي سبق أن قررت الجمعية دعمه في السنوات الفارطة وهي مستعدة لاستئناف دعم هذا الحدث ماديا وعلميا ومعنويا على أساس تنظيمه سنة 2020 وفي هذا الإطار اتفق الجانبان على عقد اجتماع للمكتب التفيدي للجمعية بالرباط واستدعاء أعضاء الجمعية للحضور والمشاركة ودعم المشروع .

 

لقاء ثالث مع المهندس إبراهيم محمد العربي،رئيس غرفة التجارة بالقاهرة بمعية بعض أعضاء ومسؤولين بالغرفة، خلال هذا اللقاء أكد الطرفين على ضرورة تفعيل اتفاقية الشراكة بين الغرفتين وتعديل بعض مقتضياتها لمواكبة تطور العلاقات المؤسساتية والاقتصادية بين رجال الأعمال المصريين ونظرائهم بجهة الرباط-سلا-القنيطرة بهذه المناسبة حضر الوفد ممثل الغرفة عدة لقاءات مفتوحة مع رجال أعمال غرفة القاهرة وقاموا بزيارة ميدانية لغرفة القاهرة للاطلاع عن قرب على الانجازات.

 

لقاء رابع مع السيد إبراهيم العافية،وزير مفوض ورئيس التعاون للاتحاد الأوربي لدى جمهورية مصر العربية والذي أكد علاقة الاتحاد الأوربي بغرف التجارة والصناعة والخدمات المغربية لا ترقى إلى المستوى المطلوب خاصة أن المقاولة المغربية لا تستفيد من دعمه إلا في حالات نادرة ولتدارك الوضع التزم السيد إبراهيم العافية بالتنسيق مع ممثل الاتحاد الأوربي بالمغرب لتدارس الموضوع وتحديد لقاء مع ممثلي الغرفة الجهوية.

 

اليوم الأخير تميز بزيارة الوفد لمدينة الإسكندرية وإجراء لقاء مع بعض أعضاء ومدير إدارة الغرفة التجارية بالإسكندرية حيث اتفق الطرفين على ضرورة دعم وتطوير العلاقات الثنائية المؤسساتية والاقتصادية وكذلك دعم مشروع المعرض الدولي للكوسميتيك الذي تتبناه غرفة جهة الرباط-سلا-القنيطرة ،بهذه المناسبة قدم الدكتور ياسر المناوشي ، أمين صندوق غرفة الإسكندرية نبذة عن تجربتة في هذا المجال وماهي النقط الأساسية التي يجب أن تعتمدها الغرفة الجهوية للتحضير العلمي والتجاري لهذا الحدث،  اختتم اللقاء بزيارة بعض مرافق الغرفة استفاد من خلالها ممثلي الغرفة الجهوية من تجربة غرفة الإسكندرية في الحصول على السجل التجاري في ظرف 22 دقيقة حيث تجتمع بمقر الغرفة كل المصالح المعنية (الضرائب،الجمارك،المالية ...) وذلك من أجل تحسين و تسريع وتيرة و جودة الخدمات المقدمة .

 

 

 


Mission Egypte