لقاء أولي حول مشروع إحداث خلية للجودة ولجنة مركزية بغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط-سلا-القنيطرة

تحت شعار الجودة سلوك وثقافة ،نظمت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط-سلا-القنيطرة لقاء أولي حول مشروع إحداث خلية للجودة ولجنة مركزية بغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط-سلا-القنيطرة،ترأس أشغاله السيد شمس الدين عبداتي، المدير الجهوي للغرفة بحضور أطر الغرفة وقام بتنشيطه السيد محمد المدني، خبير متخصص في ميدان الجودة.

 

في كلمته أكد السيد المدير الجهوي، أن هذا اللقاء يأتي في إطار الاستعداد لتنزيل المخطط التنموي للغرفة الجهوية فيما يخص محور الحكامة المتعلق بالجودة وأشار إلى ضرورة تكوين  لجنتين لتتبع الملف ،الأولى تتكون من أطر الغرفة لمباشرة العمل الميداني والثانية من أعضاء الغرفة للمساهمة في وضع إستراتيجية ورسم التوجهات العامة.

 

في عرضه اعتبر السيد المدني نظام الجودة جزء من العمل الميداني لدعم المشاريع التنموية  الجهوية ومشروع استراتيجي لدعم مشاريع الغرفة  بصفتها مؤسسة نموذجية أخدت بعدا على المستوى الجهوي لما لها من خبرة وتجربة فهي أولى باعتماد نظام جودة داخلي نموذجي وبهذه المناسبة ألقى عرضا توضيحيا لنظام الجودة تضمن المحاور ألآتية:

 

  • بناء نظام متكامل لتدبير الجودة وتكييف المشروع مع متطلبات الغرفة، (الدوافع - عوامل النجاح – كيفية السبيل ) يتطلب مشاركة الجميع في إنجاحه كما أشار إلى ،الدوافع وهي عبارة عن ثلاث عوامل: الفرص و العوامل خارجية و العوامل ذاتية.
  • الدور التفاعلي للغرفة  وهو علاقة تجادبية بين الغرفة ومحيطها من سلطات عمومية ،وجهة ،ومنتسبين مع البحث في كيفية التدبير المشترك لإنجاح المشروع .
  • نظام تدبيرالجودة والذي يرتكز على سبعة مبادئ وهي:
  • التركيز على الزبناء
  • أهمية ودور القيادة
  • إشراك ومشاركة الجميع
  • أسلوب ونهج العمليات
  • تنظيم منهج نظام الإدارة
  • التحسين المستمر
  • الواقعية في صناعة القرار
  • المنفعة المتبادلة مع الموردين ومقاولين الباطن.

 

واختتم اللقاء بالرد على تساؤلات أطر الغرفة كما تم الاتفاق على عقد لقاء على المستوى الجهوي لتكوين لجنة جهوية لتتبع المشروع.