الغرفة تحتضن لقاءا تحسيسيا تحت عنوان: " تحرير سوق المحروقات بالمغرب بين الواقع و اﻷفاق

 

نظم المكتب الجهوي للجامعة الوطنية لأرباب و مسيري و تجار محطات الوقود بالمغرب فرع جهة الرباط- سلا -القنيطرة يوم الخميس 29 نونبر2018 بمقر الغرفة الجهوية بالرباط لقاءا تحسيسيا بعنوان:

 

" تحرير سوق المحروقات بالمغرب بين الواقع و اﻷفاق"

 

و ذلك بحضور السيد عبد الله عباد رئيس الغرفة وممثلي الجامعة و مجموعة من الفاعلين الاقتصاديين .

 

في كلمته أكد السيد عبد الله عباد، رئيس الغرفة على أن التغيرات الاقتصادية أصبحت تفرض على كل القطاعات التجارية و الصناعية و الخداماتية التكثل من أجل الرقي بالقطاعات التي ينتمون اليها ،منوها بالدور الكبير الذي أصبحت تقوم به الجامعة الوطنية لمسيري محطات الوقود ، كما أكد على الدور الفعال الذي تقوم به الغرفة لمساندة المهنيين من خلال اللقاءات و الندوات التحسيسية و كذا حل مجموعة من القضايا و النزاعات عن طريق المركز الدولي  للوساطة و التحكيم.

 

من جهته تحدث ممثل السيد رئيس الجامعة الوطنية ﻷرباب و تجار و مسيري محطات الوقود بالمغرب عن الدور الذي تقوم به الجامعة و عن المشاكل التي أصبح يعرفها القطاع منذ أن تم تحرير الاسعار الى جانب المنافسة.

 

عرف هذا اللقاء تكريم بعض الوجوه المناضلة في القطاع حيث تم منحها شواهد تقديرية عرفانا بالمجهودات المبذولة لتنمية و تطوير القطاع   .

 

خلال هذا اللقاء قدم الدكتور نجيب أقصبي خبير و محلل اقتصادي عرضا مفصلا حول التغيرات التي عرفتها سوق المحروقات بالمغرب منذ تحرير الاسعار الى الان مبرزا التغيرات التي أحدثتها على المستوى الاقتصادي و الاجتماعي.  

 

 

 


لقاء تحسيسي تحت عنوان: " تحرير سوق المحروقات بالمغرب بين الواقع و اﻷفاق"