حملة تحسيسية للتعريف بعلامة المطابقة الخاصة بمطابقة المنتوجات الصناعية لشروط السلامة

في إطار إخبار منتسبينا بالمستجدات القانونية، ولتمكينهم من الإطلاع على كيفية مراقبة مطابقة المنتوجات الصناعية وخاصة المعدات الكهربائية ذات الضغط المنخفض والتوافق الكهرومغناطيسي للمعدات ولعب الأطفال، نظمت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة-ملحقة الخميسات، بشراكة مع النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالخميسات ومندوبية الصناعة والتجارة حملة تحسيسية من 17 يونيو 2019 إلى غاية 20 منه للتعريف بعلامة المطابقة  الخاصة بمطابقة المنتوجات الصناعية لشروط السلامة، حيث تم الإتصال بالنقابات والجمعيات ومنتسبي الغرفة لتحسيسهم بأهمية استعمال علامة المطابقة    وكذا المنتوجات الصناعية المعنية بهذه العلامة وكيفية مراقبتها من طرف المختصين بذلك.

كما توجت هذه الحملة التحسيسية بتنظيم مائدة مستديرة لفائدة بائعي العقاقير والتجهيزات المنزلية و لعب الأطفال حول " مراقبة علامة المطابقة  الخاصة بمطابقة المنتوجات الصناعية لشروط السلامة "، بتنشيط من طرف مندوبية الصناعة والتجارة، وذلك يوم الخميس 20 يونيو 2019 على الساعة الثالثة بعد الزوال بمقر الغرفة بالخميسات.                                                   

حضر هذه المائدة المستديرة إلى جانب بعض أعضاء الغرفة، كاتب نقابة التجار والمهنيين بالخميسات وأطر الملحقة وممثلو النقابة والجمعيات وكذا عدد من منتسبي الغرفة.

افتتح هذا اللقاء السيد عبدالصادق شطاط مديرملحقة الخميسات بكلمة رحب من خلالها بالسادة الحاضرين على تلبيتهم دعوة المشاركة في هذا اللقاء الذي يهم حاليا وكمرحلة أولى بائعي العقاقير والتجهيزات المنزلية و لعب الأطفال الذين يتعين عليهم الأخذ بعين الإعتبار، عند تموين محلاتهم بالأجهزة الضرورية، علامة المطابقة   الخاصة بمطابقة المنتوجات الصناعية باعتبارها إلزامية بموجب القانون 24-09 المتعلق بسلامة المنتوجات والخدمات.

كما التمس من السادة الساهرين على مراقبة تطبيق هذا الإجراء نهج أسلوب يعتمد على التحسيس وتوعية المنتسبين بأهمية اعتماد العلامة الخاصة حول المطابقة والأخذ بعين الإعتبار المشاكل المرتبطة بتطبيق هذا الإجراء والمتمثلة في تجارة الرصيف وتدبير المخزون وإشكالية الفاتورات.

وبعد ذلك أعطيت الكلمة للسيد حسن أبوشيبة ممثل مندوبية الصناعة والتجارة بالخميسات، حيث قدم عرضا حول مايلي:

  • ما هي علامة المطابقة ؟
  • محتويات القانون رقم 24-09 والاستثناءات والقرارات التنظيمية؟
  • أهداف تطبيق علامة المطابقة ؟
  • ما هي المنتوجات المعنية بعلامة المطابقة ؟
  • من هم المعنيون بإلزامية وضع علامة المطابقة ؟
  • ما هي المتطلبات الشكلية الواجب توفرها في علامة المطابقة؟

وأثناء المناقشة، تدخل الحاضرون حول مايلي:

  • الفرق مابين علامة مC والعلامة الأخرى المتداولة سابقا،
  • السلع والخدمات الخاضعة لهذه العلامة،
  • إشكالية المخزون من السلع قبل تطبيق هذا الإجراء،
  • إشكالية المواد المعروضة للبيع والتي تحمل علامات أخرى،
  • سلاسل البيع التي ستخضع للمراقبة،
  • عدم استشارة الغرف والمنظمات المهنية حول طرق تطبيق القانون 24- 09 ،
  • إشكالية تجارة الرصيف والبائعين الجائلين الذين يوزعون المواد على التجار ولايتوفرون على وثائق ممارسة التجارة،
  • ضعف هوامش الربح وشدة المنافسة،
  • إشكالية الفاتورات.

وبعد الرد على جميع التساؤلات، تدخل السيد محمد لمزالي رئيس اللجنة المحلية للتجارة  معبرا عن استعداد الغرفة للتدخل لدى المسؤولين لإيجاد حلول للمشاكل التي تعرفها القطاعات التي تمثلها الغرفة، كما التمس من النقابة والجمعيات المهنية الاستفادة من الدورات التكوينية التي ستنظمها الغرفة حول شروط السلامة بتنشيط من طرف مندوبية الصناعة والتجارة بالخميسات. وكذا تقديم الدعم اللازم للمركز وتمكين المنتسبين من الإستفادة من خدماته وذلك إسهاما من الغرفة في مساعدتهم على مسك محاسبتهم.

وقبل اختتام اللقاء، أكد السيد مدير ملحقة الخميسات في إطار توعية وتحسيس المنتسبين، رغبة الغرفة في تنظيم لقاء مع المنتسبين ومكتب الملكية الصناعية حول العلامات التجارية و كذا تنظيم مائدة مستديرة حول الفاتورات وأهميتها في المعاملات التجارية.