غرفة التجارة والصناعة و الخدمات لجهة الرباط-سلا-القنيطرة تعقد دورتها العادية برسم شهر يونيو 2019

طبقـا لمقتضيات القانون الأساسي لغرف التجارة والصناعة والخدمات بالمغرب، عقدت غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لجهة الرباط سلا القنيطرة دورة عادية لجمعيتها العامة برسم شهر يونيو 2019، يوم الجمعة 28 يونيو 2019 على الساعة العاشرة والنصف صباحا بمقر الغرفة بالرباط، تحت رئاسة السيد عبد الله عباد، رئيس الغرفة. 

بعد الكلمة الترحيبية للسيد رئيس الغرفة و التي أكد فيها أن الغرفة بكل مكوناتها على استعداد للمساهمة في جعل هذه الهيئة رافعة أساسية للدفاع عن مصالح المهنيين وتحقيق التنمية الجهوية من خلال انخراطها في الجهود المبذولة لاستقطاب الاستثمارات و الرفع من مستوى النمو الاقتصادي، تمت المصادقة على النقط المدرجة في جدول الأعمال، محضر الدورة العادية  السابقة  المنعقدة بتاريخ 28 فبراير 2019 و مشروع التقرير الأدبي للفترة الممتدة من فاتح يناير إلى متم ابريل 2019 .

 

فيما يخص المخطط التنموي للغرفة قدم السيد عزيز الهلالي، نائب الرئيس، عرضا حول مفصلا حول مراحل تنفيذ المشاريع المبرمجة بمساعدة مكتب الدراسات ، على وجه الخصوص المشاريع الثلاث التي تم تفعيلها و هي :

 

  • المنطقة الصناعية تامسنا البحث في كيفية كراء البقع الأرضية لفائدة حاملي المشاريع و ذلك بتنسيق مع السلطات المحلية،
  • تفعيل مشروع معرض القنيطرة ليصبح مدر للدخل لفائدة الغرفة؛
  • وضع منصة للتجارة الالكترونية من أجل تسويق المنتجات ،

كما قدم عرضا مفصلا عن مختلف الاتفاقيات التي أبرمتها الغرفة مع شركائها و لا سيما:

 

  • اتفاقية شراكة بين مغرب مقاولاتMaroc PME)) والغرفة في إطار إحداث شبابيك القرب؛
  • اتفاقية من أجل إحداث فرع للجمعية المغربية للمصدرين بمقر الغرفة (تنفيذا للاتفاقية الإطار الموقعة بين الجامعة والوزارة الوصية وL’ASMEX ).) ؛
  • اتفاقية مع المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية(OMPIC)  تتعلق بتطوير خدمات جديدة لمواكبة حاملي المشاريع والمستثمرين والمقاولات في ميادين إنشاء المقاولة والتجديد والتكنولوجيا وتطوير العلامات التجارية، حيث صادقت الجمعية العامة على كل هذه الاتفاقيات.

كما ناقشت الجمعية العامة كذلك مستجدات ملف الأرض المجاورة لمقر ملحقة الغرفة بالخميسات حيث تم  تكوين لجنة لمتابعة هذا الملف.

 

كما صادقت على تحديد رسوم التمدرس بمعهد التجارة والتدبير للرباط وكراء القاعات .

 

  في الختام، رفعت الجمعية العامة برقية ولاء وإخلاص إلى السدة العالية بالله، جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.