أعضاء مجلس إدارة الجمعية المصرية المغربية لرجال الأعمال يستكشفون فرص الاستثمار بجهة الرباط- سلا القنيطرة

 في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين المغرب ومصر، استضافت غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لجهة- الرباط- سلا القنيطرة يوم الخميس 07 دجنبر 2017 وفدا من أعضاء مجلس إدارة الجمعية المصرية المغربية لرجال الأعمال، برآسة السيد محمد عادل حسني، رئيس مجلس إدارة الجمعية   مرفوقا بالسيد احمد شوقي ، المستشار التجاري لسفارة مصر العربية.

 

  ترأس هذا اللقاء السيد عبد الله عباد، رئيس الغرفة ، حيث أعرب عن اهتمام الغرفة و أعضائها بالارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية بين البلدين ،منوها بعمق العلاقات بين مصر والمملكة المغربية والتي تتميز بروابط تاريخية راسخة على كافة الأصعدة سياسيا واقتصاديا وتجارياً.

 

كما أن السوق المغربي من الأسواق العربية الواعدة التي تمثل فرص كبيرة لرجال الأعمال المصريين في مختلف المجالات، حيث أصبح المغرب يحتل مرتبة مشرفة بين دول العالم المستثمرة فى مصر  وذلك بفضل اتفاقية التجارة الحرة الموقعة بين البلدين سنة 1998 ، هذا المعطى يعتبر حافزا للبلدين عامة و لغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الرباط –سلا- القنيطرة و الجمعية المصرية المغربية لرجال الأعمال خاصة  من اجل تحقيق المزيد من النتائج الإيجابية .

 

وتأتي هذه الزيارة، في سياق التشاور المستمر والمنتظم بين رجال الأعمال المغاربة ونظرائهم المصريين، وهي فرصة للوفد المصري للاستفادة من الخبرات المتراكمة لدى المستثمرين المغاربة وكذلك البحث عن آفاق تجارية جديدة على المستوى الإفريقي.

 

من جانبه أكد السيد محمد عادل حسني في كلمته،  أن الجمعية التي يترأسها والتي تتكون من 300 عضو،هدفها اقتصادي و التجاري وتسعى إلى توطيد ودعم أواصر التعاون والشراكة بينها وبين غرفة الجهة، وخلق مشاريع مشتركة  في مجالات متعددة ،مؤكدا على أهمية تكثيف الجهود للاستفادة من فرص الاستثمار المشترك بين البلدين.

 

خلال هذا اللقاء انعقدت لقاءات ثنائية بين رجال الأعمال بالجهة وأعضاء الوفد المصري للبحث في فرص الاستثمار بين الجانبين خاصة في مجال الطباعة والطاقة والمنتوجات الزراعية والسياحة.